الربو:
لوحظ أن عدد المرضى المصابين بالربو في تزايد خلال السنوات الماضية والمساهم في ذلك هو التلوث المتزايد.
يعد الربو من الأمراض الرئوية الأكثر شيوعاً التي تصيب الأطفال (واحد من عشرة من الأطفال يعانون من الربو في مرحلة طفولتهم).
البالغون أقل تأثراً، ومن الممكن أن يتطور هذا المرض في مرحلة متأخرة من العمر.
يكون المجرى الهوائي عند المصابين بالربو دائم التحسس و منتفخ قليلاً. ، يتقلص المجرى الهوائي خلال أزمة الربو نتيجة تضيق الأقنية و بذلك يتضيق المجرى الهوائي. يزداد التهاب البطانة الداخلية للمجرى الهوائي وتصبح أكثر إلتهاباً، وفي الكثير من الأحوال ينتج مخاط لزج و هذا مايجعل التنفس أكثر صعوبة.

إعراض الربو:

  • صعوبة بالتنفس
  • قصر النفس
  • احساس بالضيق حول العنق
  • خرة مسموعة في أغلب الأحيان و أحياناً سعال خاصةً عند الأطفال المصابين بالربو.

محفزات الربو:
يمكن أن تحصل نوبة الربو بالتعرض لدرجات الحرارة الباردة, التمارين الرياضية، أو يمكن أن تتطور أثناء الليل.
و قد تنتج نوبة الربو عن حساسية  للمثيرات مثل الغبار, الملوثات كالدخان و المهيجات الكيميائية كبعض المنظفات المنزلية.
 لذا إذا أمكنك التعرف على سبب أزمات الربو لديك حاول قدر الإمكان الإبتعاد عن تلك المسببات.

معالجة الربو:
تقسم معالجة الربو إلى الملطفات (الذي يحرروا النوبة) و الأدوية الواقية، و ذلك يعتمد على مرحلة الربو و على شدته.
معالجة أزمات الربو البسيطة تتطلب فقط الملطفات و هو الدواء الذي يستخدمه مريض الربو عند احساسه بصعوبة التنفس. في الحالات الإسعافية تستخدم الملطفات لخفض الالتهاب بأسرع مايمكن مما يساعد على استرجاع التنفس الطبيعي.
يتطلب الربو الشديد بالإضافة إلى الملطفات لعلاج مستمر بالأدوية الواقية لتخفيف الالتهاب و منع حدوث نوبات أخرى.

معالجة الربو مع دومِنا للصناعة الدوائية
أدوية يمكنك الاعتماد عليها

أوفيلين (أقراص)               أمينوفيللين 175ملغ/قرص
أوفيلين(شراب)            ديبروفيللين 57ملغ/مل

 

 
 
 

© 2010 Domina Pharmaceuticals